Monday, 28 September 2009

صور: إعلانات فلة 62

إعلانات رمضان في مصر






إعلانات رمضان هذا العام في مصر مختلفة تماماً ، ربما لقلة إعلانات الزيت والسمن البلدي والمرملة كما نعتاد كل عام، وربما لدخول الحكومة المصرية في سوق المعلنين ممثلة في وزارات النقل والمالية والصحة ، وربما لانتهاج أغلب مخرجي الاعلانات سياسة الترويج للمنتج عبر تشجيع خلق أو سلوك إيجابي أو محاربة سلوكيات خاطئة.

ظهر ذلك في مجموعة الحملات المصرية التي تهدف إلى تفعيل الناس وتغيير أنماط حياتهم في دولة مصر مثل حملة بيبسي وحملة موبينيل فعلى سبيل المثال لا الحصر.

إعلانات بيبسي:

بطلها هذا العام إعلانات بيبسي الممثل أحمد مكي، حيث يدعو في كل إعلان منها إلى اكتساب صفة جديدة، فيظهر مكي أو (هادي) وهو عازم علي تنفيذ صفة كالـ ( كظم الغيظ ) على من يضايقه، وبعدها ( الصدق ) ولكنه في الإعلان الثاني روج لقيمة الصدق ، وحارب قيمة إكرام الضيف عندما فضل نفسه على ضيفه وشرب الكانز ولم يقدمها له .

إعلانات شبكة موبينيل:

انتهجت موبينيل نفس نهج شركة بيبسي تقريباً، فقررت أن تحارب عادات وسلوكيات مغلوطة تنتشر في المجتمع المصري خلال شهررمضان ، مثل النوم طوال اليوم، انعدام التوازن والحاجة للتدخين، ولكن الجديد في إعلانات موبينيل هو التنفيذ، لانها اختارت العودة إلى أغاني تراثية مصرية محبوبة وجعلتها السبيل لتحقيق هدفها بألوان زاهية وجو سبعيناتي جميل.

حملة وزارة الصحة للحفاظ على صحة المرأة:

وتهدف لمكافحة مرض سرطان الثدي، عن طريق الكشف الدوري ، وقد استعانت وزارة الصحة في حملتها الاعلانية بفريق عمل مسلسل " تامر وشوقية "، وخاصة مي كساب ورجاء الجداوي ليقدما الإعلان بنفس أسلوب أدائهما في المسلسل ، وظهر الإعلان بشكل مميز ويحفز السيدات على التقدم للكشف على سرطان الثدي.

إعلان قول للغلط لأ:

شعار تتبناه حملة أطلقتها وزارة النقل والمواصلات المصرية ، ضد تخريب البعض للممتلكات العامة في مصر كالمواصلات وخاصة السكك الحديد، والتي تدعو المواطنين للتعاون معها في إبعاد ومنع كل من يرغب في الركوب دون تذكرة أو تخريب الكراسي أو التسطيح فوق السيارات.

حملة احسبها صح .. تعيشها صح:

حملة حكومية مستمرة طوال العام وكذلك في شهر رمضان للقضاء على السلبية في الشارع المصري ، فقد دعت المواطن لاستخدام ( اللمبات الموفرة ) بدلاً من العادية لما سيعود عليه هو شخصياً بالنفع قبل الشركة والبيئة. وكذلك الحفاظ على كل قطرة من المياه ، والتي تحمل شعار " أهو القرشين اللي توفريهم .. ولادك أولى بيهم ".

إعلان إنفلوانزا الطيور:

الجديد في الحملة أنها اتجهت لشكل آخر من التفاعل مع المواطنين المصريين وربما يكون كميناً، كما ردد البعض، وهو ضرورة تلقيح الكتاكيت ضد المرض وليس التخلص منها، كما كانت قبل شهر مثلاً، ولكن في إعلان آخر دعت الحملة بنجومها المعروفين انتصار وشعبان عبد الرحيم إلى استخدام الدجاج المجمد بدلا من الحي!

والغريب أنه وسط كل تلك الكم من الحملات الحكومية المصرية غاب من الإعلانات الوباء العالمي " إنفلوانزا الخنازير" عن خطة الحكومة المصرية !!

المصدر

No comments:

There was an error in this gadget